عين المجتمع.. اقرأ و ربك ..

عين المجتمع.. اقرأ و ربك ..

عين المجتمع.. اقرأ و ربك………

مجتمع
السبت 8-6-2013
رويدة سليمان

جاء في الكتاب المقدس «اقرأ»،و السيادة الثقافية لأي بلد تشاد بالقراءة ،وتضج بيوتنا أيام الامتحانات بكلمة «اقرأ» هي القراءة حاجة روحية،و مطلب حياتي،

وعلى قدر ما يقرأ الانسان يرتقي و يكون حكيماً في التعامل مع مجريات الحياة وما يواجه من أحداث.القراءة مطلب قديم يتجدد الطلب عليه لفك شيفرة مايحصل في سوريانا،قراءة صحية صحيحة بعينين مفتوحتين دائما ابحثوا انبشوا في بواطن الكتب لمعرفة الى أي دين ينتمي هؤلاء المعتوهون عديمو الأصل والفصل الذين ينبشون في بطون البشر،لن تجدوا كبدا تأكلوه و لاقلبا تمزقوه ستتغذون فكرا ووعيا و معرفة و ادراكا ،و قارىء التلمود وشروحاته و توراة الكهنة لم و لن يدهشه فظاعة الاجرام الذي ارتكبه الوكلاء من قتل و ذبح ،و سلخ و التقطيع إربا ،إربا و التلذ ذ بلحم البشر ؛لأنها أوامر التلمودية اليهودية و شعارها :ابقروا بطون الحوامل ،اذبحوا الأطفال ،اقتلوا الرجال ،احرقوا الأرض ،ثم استولوا عليها ولا«تضرب عهدا مع أهل الأرض التي أنت صائر اليها ».‏

والقراءة الدقيقة لما بين السطور للتلموديين ،تكشف أنهم على مر التاريخ مصدر قلق و صا نع فتن و في مقدمة العناصر التي تصنع الفوضى و الاقتتال الد اخلي بين أبناء الشعب الواحد ،و أيضا،ساهموا في صناعة الحروب الدولية والاقليمية.‏

ولمن يريد المزيد فليقرأ،وليقرأ ……هي دعوةللقراءة و ليست القراءة بحاجة الى دعاية مجانية فنحن أمة «اقرأ»‏

اقرأ الواقع تحليلاً و استنتاجاً……‏

اقرأ وربك …..اقرأ باسم ربك.‏

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *