فشل استهداف الدفاعات الجوية السورية ..

بدأنا نلاحظ أن الجيش العربي السوري تحول من مركز التكتيك الدفاعي إلى الهجوم ، والعمليات مستمرة في القضاء التام على عناصر الارهاب وليس عمليات طرد كما كان يجري سابقآ ، والنجاحات كبيرة ، ولم يبق من المرتزقة سوى بؤر جاري الإعداد والتنفيذ لتطهير تراب الوطن من نجسهم
.
الشعب السوري واعي ، ويدرك تمامآ حقيقة تحول جبهة النصرة وحفنات المرتزقة الآخرين لاستهداف مواقع الدفاع الجوي خدمة للدول المعادية لسوريا ، وفي محاولة منهم لاستقطاب غزو خارجي على سوريا ، وأنهم سيسهلون الغزو بإضعاف الدفاع الجوي السوري ، لكن الحقيقة على أرض الواقع من المستحيل تصديق أن الدفاعات الجوية السورية ممكن أن تضعف ، والجيش السوري يملك أحدث مضادات طيران في العالم ، فلا تخشو شيئآ لأن البواسل مستعدون دائما ،وتم تغيير تكتيك تمركز دفاعاتنا الجوية ليستحيل عليهم تحقيق أي نصر عليها وتم حمايتها بكثير من الخطوات العملية .
ونذكر أن الجيش لم يكن يستخدم أكثر من 10 بالمئة من قدراته العددية والعتادية في المعركة ، والباقي أكثر من 90 بالمئة متمركزون في مواقع دفاعية جبلية وصحراوية استعدادآ لأي هجوم دولي خارجي غاشم ، أما الآن فقد تم زيادة هذه النسبة لتحقيق النصر السريع في هذه الحرب الكونية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *