دولار , الأقتصاد , العملة السورية . الليرة السورية

توقعات انخفاض سعر الدولار اليوم..

توقعات انخفاض سعر الدولار اليوم.. واقتراح للحفاظ على مدخرات المواطن بكامل قيمتها

دمشق
اقتصاد
الخميس 11-7-2013
تغريد الجباوي

لجأ أمس معظم الناس إلى بيع مايقتنوه من دولارات وذلك تزامناً مع خبر تدخل المركزي في السوق حيث ابتدأ سعر صرف الدولار منذ الصباح في السوق السوداء بدمشق مابين 280-300 ليرة

بينما وصل إلى 250ليرة في كل من حمص وطرطوس ضمن توقعات بانخفاضه بشكل حاد في شهر رمضان نظراً لاحتياجات الناس للعملة السورية في حين أن أغلب الصرافين أغلقوا محالهم والباقي امتنعوا عن البيع حتى الظهيرة.‏

وقال مصدر للثورة إن احتياجات الناس في شهر رمضان للعملة السورية ستدفعهم لبيع مايملكون من عملة أجنبية ولاسيما لصغار المضاربين منوهاً أن الأزمة التي تمرّ بها سورية والعامل النفسي للمواطنين جعل حتى بائع البقدونس يشتري الدولار خوفاً على تدهور العملة وحفاظاً على مقتنياته موضحاً أن وصول الدولار لسعر 300 ليرة هو سعر وهمي وننصح بعدم التسرع باتخاذ قرارات الشراء لكنها فرصة جيدة للبيع للاستفادة من هذا السعر المرتفع ولاسيما مع توقعات في هبوط السعر خلال ال24 ساعة القادمة.‏

وذكر أحد المحلليين الاقتصاديين السوريين بالنسبة للحلول الجزئية للحفاظ على تعب المواطن عدة افتراضات كان أهمها أنه طالما يوجد احتياطي جيد من العملات الأجنبية لدى المصرف المركزي وأن الحاجة إليها لدواعي الاستيراد وحفظ قيمة الثروة لدى المواطن العادي فإنه يمكن السماح للمواطن بأن يفتح حساب لدى المصارف بالعملة السورية بما يعادل 10 آلاف يورو كحد أعلى وذلك وفق السعر الرسمي المعادل لها ويعتمد كسعر عادل ،بحيث لايحقّ للمواطن سحب المبلغ باليورو قبل سنة من الإيداع ويحق له أن يضاعف المبلغ من مدخراته باليورو ويودعها للاستفادة من سعر الفائدة..وبهذا يمكن الحفاظ على القيمة الحقيقية لمدخرات المواطن وبذات الوقت الحفاظ على العملة الصعبة في المصارف الحكومية‏

وأشار المحلل أن هذا الإجراء قد لا يمنع سعر الصرف من الانخفاض لكنه يحفظ ثمن عرق ودم المواطن ويعيد الاستقرار للأسواق .‏

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *