سوق النحاسين.. الحرفية العالية والضجيج المحبب ..

سوق النحاسين.. الحرفية العالية والضجيج المحبب ..


كأنك في معركة..بل التحضير للمعركة…إنه سوق النحاسين في دمشق… من أجمل الأسواق وأروعها رغم الضوضاء والضجيج،

لكنك ما إن تمعن النظر بدقة وروعة العمل والحرفية العالية حتى تتحول هذه الضوضاء إلى طبول فرح وإعجاب، فمن هذه الضجة والطرق والضرب تخرج أجمل التحف وأروع الصناعات اليدوية التي يزداد عشاقها كل يوم.‏

تعود هذه الحرفة إلى مئات سنين، وتصنع من خلالها القناديل والثريات والسيوف والأدوات المستخدمة في المطبخ.‏

وكانت مصنوعات النحاس توضع ضمن جهاز العروس، في دمشق أربع ورشات لصنع النحاس لا تزال تتوارثها العائلات أباً عن جد إلى اليوم.‏

وتعتمد هذه الحرفة على دقة الملاحظة وحسن الإتقان في كل مراحلها من الرسم إلى نقش الرسومات والزخارف والتزيين، وهي تحتاج إلى الكثير من الصبر والأناة لأنها تستهلك من صانعيها وقتا وجهدا كبيرين.‏

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *