معلمة تخسر 50 كيلو جراماً من وزنها بسبب تلميذ..

معلمة تخسر 50 كيلو جراماً من وزنها بسبب تلميذ..
خسرت معلمة بريطانية نحو 50 كيلو جراماً من وزنها بسبب تعليق ساخر من أحد طلابها الصغار المزعجين.
وقالت صحيفة “دنيا الوطن”:
كانت معلمة الابتدائية، جوردانا بوث تزن نحو 115 كيلو جراماً، وفي أحد الأيام بينما كانت تعلم طلاب السنة الثالثة،
استدار طالب في الثامنة من العمر ليقول لزميله تعليقاً ساخراً عن حجمها.
وقالت بوث:
“قال الصبي، المعلمة سمينة، وما إن نطق هذه الكلمات حتى انفجر الصف بأكمله ضاحكاً،
وبدلاً من أن أعاقبه على وقاحته، شعرت بالإحراج وقلت لنفسي،
حتى الأطفال يسخرون مني، إني سمينة جداً”. وأضافت بوث “الحاجة إلى تغيير تلك الحادثة ساقتني لبرنامج حمية مدته 18 شهراً،
فتركت الأطعمة السريعة ورقائق البطاطا إلى بدائل صحية أخرى”.
وخاضت بوث هذا التحدي رفقة مدرب خاص للحمية، هو سام بولوس “28 عاماً”.
وتقول بوث:
“سام قال لي دائماً أن حجمي لا يشكل أزمة بالنسبة له، لكني شعرت بالحاجة إلى التغيير، تعليق طلابي دفعني لذلك”. “شعرت بأني إنسانة مختلفة بعد فقداني كل ذلك الوزن”، مضيفة “الآن أنا شاكرة لتلاميذي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *